الجمعة, تشرين2/نوفمبر 24, 2017

رئيس مجلس الإدارة :حسين زين رئيس التحرير :خالدحنفى

hthhhhhhh.jpg


يشارك أحمد أبو الغيط، الأمين العام لجامعة الدول العربية، في أعمال القمة العربية الإسلامية الأمريكية المقرر عقدها في العاصمة السعودية الرياض في ٢١ الجاري، وذلك تلبية للدعوة التي تلقاها في هذا الصدد.
وصرح الوزير المفوض محمود عفيفي، المتحدث الرسمي باسم الأمين العام، بأن مشاركة أبو الغيط في هذه القمة تأتي في إطار تأكيد الأهمية التي تمثلها جامعة الدول العربية في إطار منظومة العمل العربي المشترك، ومحورية دورها والدور العربي بشكل عام في إطار أي ترتيبات مستقبلية تتعلق بتسوية الأزمات والنزاعات المسلحة المختلفة التي تشهدها المنطقة العربية خلال المرحلة الحالية، خاصة القضية الفلسطينية والأزمات في كل من سوريا وليبيا واليمن، وأيضا في إطار التعامل مع قضايا الأولوية العربية الأخرى وفي مقدمتها مكافحة الارهاب والتطرف، ووقف التدخلات الأجنبية في الشئون الداخلية للدول العربية، ودفع عجلة التنمية في الدول العربية.
كمااستقبل أبو الغيط، ايضا وفداً من أعضاء مجلس النواب العراقي برئاسة النائب الدكتور قتيبة إبراهيم الجبوري، وذلك في لقاء شهد تناول أخر تطورات الأوضاع في الساحة العراقية والدور الهام الذي يمكن أن يلعبه العراق في تعزيز منظومة العمل العربي المشترك.وصرح عفيفي بأن الوفد العراقي عرض خلال اللقاء لأهم أبعاد التحديات المختلفة التي يواجهها العراق خلال المرحلة الحالية وعلى رأسها خطر الإرهاب، إضافة إلى تفاقم مشكلة النازحين الذين يتراوح عددهم ما بين 3 و4 مليون مواطن عراقي، وأيضاً التحديات التنموية في عدد من القطاعات الحيوية، مع تأكيد مدى الأولوية التي توليها الدولة العراقية ومؤسساتها لتعزيز الدور العربي للعراق وسعيه للانخراط بشكل نشط في العمل العربي المشترك، خاصة في إطار نشاطات الجامعة العربية باعتبارها المؤسسة العربية الأم.وأوضح المتحدث الرسمي أن الأمين العام حرص على الإشارة من جانبه إلى أن الأولوية يجب أن تكون للحفاظ على الدولة الوطنية في العراق التي تقوم على مراعاة مصالح كافة المواطنين دون أي تمييز أو تفرقة، وفي ظل إعلاء سيادة القانون ومبادئ الديمقراطية واحترام حقوق الإنسان ومبدأ المواطنة، والسعي للوصول إلى وفاق وطني كامل بما يقطع الطريق أمام كل ما من شأنه أن يخل بأمن واستقرار العراق أو يسمح بالتدخلات الخارجية في شأنه الداخلي، مع التأكيد على دعمه الكامل ودعم الجامعة العربية للدولة العراقية في حربها على الإرهاب.